القيادة والتمكين

p> "إذا كنا لا نرى أنفسنا قياديات، ولم تصورنا الإصدارات كذلك، إذا فكيف سيرانا الآخرون قياديات ؟"
- مشاركة في ورشة عمل القيادة، الأردن.

تعتبر القيادة والتمكين في جوهر عمل منظمة التضامن النسائي للتعلم من أجل الحقوق والتنمية والسلام،

إذ نؤمن بالقيادة الجامعة، والتشاركيّة، والأفقية.

نجري تدريبات على القيادة في 18 بلد من إفريقيا، وآسيا، وأمريكا اللاتينية، والشرق الأوسط، من خلال تقديم ورشات عمل على القيادة بأسلوب تفاعلي بعنوان "الوصول إلى الخيارات"، ونجري معاهد إقليمية لتعليم المرأة على القيادة وتدريب المدربات، ونعطي دورات الكترونية (دروس تعليمية الكترونية عن بعد). يضم التدريب مشاركات وناشطات، وأكاديميات، وعاملات منازل، وعاملات في المصانع، وقياديّات في منظمات غير حكومية، وسياسيّات، ولاجئات، وطالبات، ونساء من أصل محلّي، ونساء معوقات.

طورت منظمة التضامن النسائي للتعلم من أجل الحقوق والتنمية والسلام، بالتعاون مع منظمات شريكة القاعدة الشعبية في كل من إفريقيا، وآسيا، وأمريكا اللاتينية، والشرق الأوسط، منهاجا تدريبي في القيادة متأقلم للخصوصيات الثقافية، يضم الوصول إلى الخيارات: دليل تدريب المرأة على القيادة، و الوصول إلى الخيارات: منهاج تدريبي متعدد الوسائط في تدريب المرأة على القيادة. يستخدم المنهاج تمارين تفاعلية، ودراسات لحالات من واقع الحياة، لتبليغ مبدأ القيادة التشاركية، وتمكين المشاركات في التدريب من تطوير مهاراتهن الشخصية في القيادية كالتواصل بشكل فعال، وتفهم التنوع، وبناء الإجماع، وتكوين رؤية جماعية، ووضع خطة عمل. يتوفر دليل تدريب المرأة على القيادة في 16 نسخة متأقلمة ثقافيا، تم تكييف كل واحدة منها من قبل منظمة نسائية أصيلة، لضمان تناسبها اللغوي والثقافي مع المجموعة المقصودة بها.

تهدف منظمة التضامن النسائي للتعلم من أجل الحقوق والتنمية والسلام، إلى تمكين المرأة من لعب أدوار قيادية داخل أسرتها، والمحيط المجتمعي، والمجتمع بشكل أشمل، لتحقيق رؤيتها الخاصة في مستقبل أفضل. تمكن المهارات القيادية المرأة من المشاركة في الحياة العامة بشكل كامل، ومن تشكيل عمليات التغيير الاجتماعي والتطور الديمقراطي. تناضل المنظمة من أجل إحقاق تغيير كمي لعدد النساء في مناصب رسمية، ولتغيير نوعي في نموذج القيادة الذي تمارسه المرأة. بذلك لا تستفيد المرأة وحدها، بل المجتمع كله الذي سيحقق مكاسب على الصعيد السياسي، والاقتصادي، والثقافي، من خلال تسوية اختلال توازن القوى بين الرجل والمرأة.

قامت ورشات عمل القيادة و المعاهد الوطنية الإقليمية والدورات الالكترونية الخاصة بنا، بتمكين المرأة من المشاركة بشكل كامل في صنع القرار داخل البيت، والعمل، والمحيط المجتمعي. في عدة حالات، قامت المشاركات في ورشات العمل بالتعبئة جماعيا في مواجهة تحديات مشتركة. وانتهى المطاف بالعديد من المشاركات إلى تبوأ أدوار قيادية رسمية على المستويات المحلية، الوطنية، والدولية.

مصادر عن القيادة والتمكين:

مصادر عن القيادة والتمكين:

حقائق وأرقام عن القيادة
لمحات عن خبيرات في القيادة
مراجع عن القيادة والمرأة
دلائل المنظمات عن القيادة والمشاركة السياسية و بناء المجتمع المدني
المزيد من الروايات والتقارير

المزيد من الروايات والتقارير

منظمة التضامن النسائي التعليمي من أجل الحقوق والتنمية والسلام ومنظمة باوباب تنظمان معهد لقيادة المرأة وتدريب المدرّبين

p> اجتمعت خمس وعشرون امرأة من ثمان بلدان أفريقية في كالابار– نيجيريا، للمشاركة في المعهد التعليمي الإقليمي في أفريقيا لقيادة النساء وتدريب المدربين/ات. عقد المعهد نشاطه برعاية منظمة التضامن النسائي التعليمي من أجل الحقوق والتنمية والسلام (WLP) ومنظمة باوباب للحقوق الإنسانية للمرأة. وقد هدف المعهد الذي امتد على مدار خمس أيام، إلى تعزيز قدرة المشاركات على التدريب بشكل أفضل، والمناصرة، لتمكين نساء من القاعدة الشعبية من المشاركة بفعالية في صنع القرار داخل أسرهن، ومحيطهنّ المجتمعي، ومجتمعاتهنّ. حضرت المشاركات من الكامرون، وغانا، وليبيريا، ونيجيريا، وسيراليون، وتنزانيا، وأوغندا، وزمبابوي. كان من بين الحاضرات فابيان جايافلور وزيرة النوع والتنمية بليبيريا، وحفصة أبيولا رئيسة مبادرة القدرات الديمقراطية بنيجيريا.

إقرأ المزيد
( categories: نشرة رقم 11 / أبريل / نيسان | القيادة والتمكين | (القيادة إلى اتخاذ القرارات: دليل لتدريب النساء على القيادة": (الطبعة الانجليزية" | (لقيادة إلى اتخاذ القرارات: دليل لتدريب النساء على القيادة": منهاج تدريبي معلوماتي لتدريب النساء على القيادة": (الطبعة الايرانيي | الكاميرون | معاهد للتدريب على القيادة النسائية وتكوين المكونات )

التركيز على الشركاء: الأردن وزمبابوي

تعتبر منظمة التضامن النسائي التعليمي من أجل الحقوق والتنمية والسلام (WLP) أن أعظم إنجاز لها يكمن في بث التضامن، وفي قوة وحيوية الشراكات التي أرستها المستندة إلى علاقات الثقة، والاحترام، والتعاون. مكنت رؤيتنا المشتركة التي ترعرعت على مدى ست سنوات من مجهود متعاون وتواصل مستمر 18 منظمة وطنية وإقليمية مستقلة موزعة على أربع قارات، تستخدم 17 لغة تنشط في ظروف مختلفة، من العمل بتضافر، ما عزّز حجم تأثيرنا على النضال من أجل تحقيق العدالة والمساواة للمرأة. يشكّل شركاؤنا مصدر إلهام وتعلّم لبعضهم البعض. علاوة على ذلك، فهم يقومون بتقديم الدعم والتضامن لجهودنا في مناصرة حقوق الإنسان. يسلّط هذا العدد الضوء على شركائنا في الأردن وزمبابوي.

إقرأ المزيد

( categories: نشرة رقم 16 / خريف / شتاء | القيادة والتمكين | الأردن | زمبابوي | الورشات )

Related Stories

There are currently no updates to display.

S:SSO to Sakai